المخبر باختصار - مخبر القانون، المجتمع و السلطة Laboratoire Droit, société & pouvoir

  تابعنا على و          
ا     contact@labodsp.com : للإتصال بنا
l      جامعة وهران –2- محمد بن أحمد كلية الحقوق و العلوم السياسية    l
Go to content

Main menu:

لمحة عن المخبر و نشأته
مخبر البحث القانون، المجتمع والسلطة، معتمد طبقا للقرار الوزاري رقم 66المؤرخ في 30 ماي 2010. بمبادرة من مجموعة من الأساتذة المنتمين إلى جامعة وهران وإلى جامعات جزائرية أخرى على رأسهم الأستاذ محمد بوسلطان، الذي أشرف على عملية إنشاء المخبر كتتويج لعديد النشاطات العلمية ومشاريع البحث والتكوين التي أنجزت من قبل على مستوى كلية الحقوق والعلوم السياسية.
 
تشكل المخبر في السنوات الأولى من اعتماده من 4 فرق بحث: الفرقة الأولى بعنوان ممارسة السلطة عن طريق القانون. الفرقة الثانية بعنوان الحقوق الأساسية والمجتمع. الفرقة الثالثة بعنوان فشل القانون والخروج من الأزمة (على المستوى الوطني). الفرقة الرابعة بعنوان فشل القانون والخروج من الأزمة (على المستوى الدولي). وبعد سنتين من النشاط العلمي تم استحداث فرقة خامسة بعنوان ترقية العدالة ودولة القانون. ا
 
وقد تم في مرحلة لاحقة فتح عدد من مشاريع التكوين في النظامين الكلاسيكي ول م د، إلى جانب إطلاق مجلة سنوية تحمل نفس تسمية المخبر، كذلك توطين عدد من مشاريع البحث وكذا الإشراف على تنظيم تظاهرات علمية مختلفة (محاضرات، ورشات، أيام دراسية، ملتقيات وطنية ودولية). . ا
 
نتيجة لما تقدم، استقطب المخبر أعداد إضافية من الباحثين الذين تخرجوا أساسا من برامج التكوين التي أشرف عليها المخبر والأساتذة الناشطين فيه إلى جانب أساتذة آخرين، تقرر توسعة فرق البحث أواخر سنة 2015 لتصبح ثمانية بعد إضافة الفرق التالية: الفرقة السادسة بعنوان عولمة القانون. الفرقة السابعة بعنوان التنمية المستدامة والديمقراطية. والفرقة الثامنة بعنوان الضبط الاقتصادي.
 
أشرف عل إدارة المخبر عقب تأسيسه الأستاذ محمد بوسلطان، الذي واصل مهامه إلى غاية استدعائه لتولي منصب مدير عام مركز البحوث والدراسات الدستورية بالمجلس الدستوري، لينتخب خلفا له الأستاذ بوسماحة نصرالدين الذي تولى بدوره إدارة المخبر إلى غاية تعيينه عميدا لكلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة وهران 2، وانتخب خلفا له الأستاذ فاصلة عبد اللطيف الذي يشرف حاليا على إدارة المخبر.  ا
Back to content | Back to main menu